Saturday, February 12, 2011

Wednesday, February 9, 2011

الاختلاف لايفسد للود قضية



بعد مشادات عنيفة كادت ان تطيح بخطوبتي التي اقتربت من اتمام العام والنصف بسبب اختلاف وجهات النظر بيني وبين خطيبي حول الاحداث التي تشهدها مصر والتي من خلالها اعتبرني مؤيدة للرئيس اي انني خائنة لبلدي ولاافهم ما يحدث جيدا وان متابعتي للاعلام المصري غسل "مخي" وان الحقيقة في قناة "الجزيرة" وقناة "الحرة" وليست قناة "المحور" او قناة "الحياة" او الفضائية المصرية فقرر ان يعطيني درسا ويأخذني الى ميدان التحرير


في الحقيقة لم امانع ان اخوض التجربة ووافقت لاري بنفسي بعيدا عن الفضائيات هؤلاء الشباب واليكم التفاصيل هنا "ميدان الثوار" مزار سياحي لشعب مصر

كواليسي في الميدان

خطيبي يهمس في اذني ويهددني انه سيعلن للجميع في الميدان اني من مؤيدي الرئيس فتوسلت اليه ان لايفضح امري حتى لايكون مصيري "علقة سخنة"

هو .. شايفة فين وجبات كنتاكي دي اللي بيقولوا انها بتتوزع .. الناس اهيه بتاكل سندوتشات جبنة

انا .. ابتسامه


هو .. شوفتي الظلم فين الدولارات اللي بتتوزع


انا .. ابتسامه


ادعو الله ان يحفظ مصر

Sunday, February 6, 2011

سامحيني يامصر



سامحيني يامصر انا اللي حسدتك


قولت انك بلد الامن والامان


قولت انك مش زي لبنان


وقولت كمان ان شبابك جدعان


سامحيني يامصر


قولت عليكي انك متماسكة


قولت ان اهلك يامصر مترابطة

سامحيني يامصر


قولت ان مش ممكن يكون فيكي حرب اهلية

مش ممكن ناسك يموتوا بالطريقة ديه

سامحيني يامصر

مكنتش اعرف ان عنيا حسودة